أنا نايم والفحل ناكني

أنا نايم والفحل ناكني

سني 19 سنة .. من حوالي 3 سنين كان سني 16 سنة كنت بحب اروح اشتغل في شرم الشيخ بمصر .. كنت لسه شاب صغير .. شعري كان اصفر و طويل كالبنات و جسمي كله ابيض و مفيهوش شعر و المفجأة اني كنت لسه بالغ جديد .. مكانش فيه شعر في بتاعي ولا عند طيزي .. كنت ملبن .. استلمت مكان عملي بالنادي الليلي و هو راقص على المسرح ..
اول يوم استلمت غرفتي في فندق تابع للنادي الليلي .. فكان كل فردين بغرفة .. فكنت انا و شاب سنة 28 معي بالغرفة .. اول ليلة انقضت بإني كنت مرهق للغاية فخلدت للنوم و كأني ميت .. و للأسف كنت اغلق الباب بالترباس و هو كان بالخارج .. فضلوا يخبطوا جامد جدا على باب الاوضة لمدة نصف ساعة و انا نايم مفيش فايدة و مش سامع فعلا .. لحد ما فتحوا الباب بالقوة فصاحب الغرفة كان على يقين ان نومي ثقيل جدا جدا ..

بعدها بيومين بعد ما خلصت شغلي و رحت السكن .. دخلت الحمام و قلعت هدومي بصيت في المرايا لقيت جسمي كله حلو و ابيض و مفيش شعر .. رحت مطلع من الشنطة و هو مش واخد باله ( كلوت ازرق ) و لبسته في الحمام و بنطلون احمر و تيشرت احمر و طلعت و دخلت تحت الغطا و كل ده و نور الاوضة مغلق .. و نايم على بطني .. و انا كنت اتمنى من كل قلبي انه يعمل حاجة ..

حسيت بحركة هادية في الاوضة و لقيته بيقفل باب الاوضة بالترباس و المفتاح .. و فضل مستني ربع ساعة .. لحد ما انام نوم عميق جدا على حسب ما هو معتقد زي المرة الي فاتت .. انا كان عندي صمت رهيب و بتاعي بدأ يقف و انا نايم على بطني .. راح قايم براحة و مقرب مني و هزني يتأكد انا صاحي ولا نايم .. انا مستجبتش .. راح حاطط ايده على طيزي .. متكلمتش برضه .. راح شايل الغطا براحة اوي .. و لقيت ايده بين فلقة طيزي و بيلعب .. و انا بدأ قلبي ينبض مع حركة ايده .. و بدأت استمتع .. و عامل نفسي نايم .. راح مقلعني البنطلون الاحمر براحة .. و قلعني الكلوت خالص .. شاف طيزي سمعته بيقول ( ااه ) بصوت هامس و هادي اوي .. راح نازل براحة قعد يلحس في خرم طيزي .. و انا بتاعي وقف على اخره و هو صغير اصلا وقتها .. فضل يلحس يلحس .. بعدها مسك بتاعه .. و حطة على فتحة طيزي و بدأ يدخل الراس .. انا استقبلته و انا تعبان اوي .. و راح مدخل نصه .. و انا كاتم نفسي .. و راح نايم فوقي براحة اوي .. من غير ما يضغط عليا .. بقيت نايم و حاسس بجسمة فوقه مغطيني .. و احساس ان فوقي راجل احساس كان حلو اوي .. و هو عمال يدخل و يطلع براحة .. كان بيسحب روحي مع بتاعه .. و بدأ يلعب في شعري براحة . و انا بتلوي براحة و هو مش واخد باله تحت بتاعه .. و كان اجمل احساس لما نزل صابعه و قعد يلعب في بضاني الصغيرة و الحتة اللي وراها .. و انا عايش في وهم .. فوقي راجل بيمتعني .. مقدرش يمسك نفسه .. و راح جايب لبنه كله جوة طيزي الملبن .. فضل ينزل كتير اوي .. و انا ببلع لبنه مفيش ولا نقطة سبتها .. لبنه ده كان عشق بالنسبالي .. لحد ما نزل كله جوة .. رحت انا كمان منزل لبني كله و كان احساس مميت و ممتع جدا … و راح مطلع بتاعه كان بيسحب روحي معاه و هو بيطلعه .. و راح ملبسني الكلوت و البنطلون و دخل نام .. و انا لسه حاسس بحركة لبنه جوة طيزي و هو بينزل جوايا براحة اوي و مجنني .. و من يومها لمدة 10 ايام كل يوم . بركب بتاعه و بيبلع شفايفي الصغنونة .. و بيضربني على طيزي الملبن .. و بيتمتع بيا و بينزل لبنه جوايا .. و بنستحمى سوا و بمص له بتاعه و بيشيلني و يدلعني و يحضني .

Add comment

Comments are closed.

Related videos

نيكة ساخنة في الميناء 2 Likes
2144 Views
الحارس اثناء دوريتي ناكني 4 Likes
2160 Views
شيميل في قاعة السينما نكته ومتعت له طيزه 9 Likes
3388 Views
زحمة المواصلات على الأولاد البنوتات 5 Likes
2440 Views
لم أتوقع زبه جميلا 27 Likes
3484 Views
تحرش فيني وفتحني مثل الفتاة 12 Likes
3197 Views
زب ميكانيكي نار في مؤخرتي 6 Likes
2728 Views
شخص يونسني في الخرطوم 7 Likes
1757 Views
أمتع نيكة في حياتي المثلية 2 Likes
1624 Views
زب غير متوقع ساخن وجميل 6 Likes
1996 Views
سكس سريع مع زميلي في حمام المدرسة 3 Likes
3049 Views
نكحني العجوز السعودي 1 Likes
2219 Views
ناكني أمتع نيكة في حياتي 15 Likes
3094 Views
شخص لم اتخيله سالبا 48 Likes
3900 Views
حفلة على طيزي 12 Likes
3212 Views
نيكي أول مرة مع صورتي 7 Likes
2167 Views
المصلح وطيزي المربربة 9 Likes
2925 Views
لبسنى قميص نوم واندر 1 Likes
2239 Views
معظم الأطفال في هذا السن يحبون القضيب 10 Likes
3011 Views
هدية لكل سالب يتمنى يتناك 1 Likes
2182 Views

Online porn video at mobile phone